المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : (من كان ينتقدهم بالأمس و إذا بهم إخوانه اليوم ومن كان معه بالأمس إذا بهم أعداءه اليوم ) / الشيخ الفاضل محمد بن هادي المدخلي ـ حفظه الله ـ



أبو هنيدة ياسين الطارفي
26-Jan-2013, 08:54 PM
ــــ السؤال: ـــ
أصبحنا نحس بغربة و نحن بين من كانوا يوافقوننا في المنهج و أصبحوا اليوم يسلكون مسلك التمييع , و يتهموننا بالشدة و الغلظة فما هي وصيتكم لنا بارك الله فيكم ؟
ــــ الجواب:ــــ
ـ وصيتي لكل من كان على السنة أن ينظر إلى المخالف في يومه هل هو مثل أمسه ؟ وليستدل عليه بأقواله في أمسه , و ليذكره بها , بالأمس كان يرى بدعة كذا بالدليل الشرعي و بأقوال أهل العلم أهل السنة , والآن أصبح يتساهل في هذا , فليذكره بذلك , و ليعلمه نحن وإياك بالأمس كنا على هذا , فأينا الذي اختلف و تنكب الطريق ؟ و هكذا , فإن هو تاب و عاد فالحمد لله و و إن لم يعد فلا يضر إلا نفسه و قد بذلت النصيحة له و على من كان على الحق أن لا يغتر به , و ألا يأسى عليه , نعم نحن نحزن على ترك هؤلاء للحق لكن http://www.sahab.net/ipb/public/style_emoticons/default/sad.gif وَمَا أَنتَ بِهَادِي الْعُمْيِ عَن ضَلالَتِهِمْ إِن تُسْمِعُ إِلاَّ مَن يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا فَهُم مُّسْلِمُونَ ) فالذي لا يسمع لا تنفعه أنت بشيء مهما حاولت و مهما جهدت و مهما عملت , فعليك بتذكير هؤلاء بأمسهم و هل هم في يومهم كما كانوا في أمسهم ؟ فهذا أعظم زاجر لهم إن كتب الله لهم الخير و الهداية , و إلا فاتركوهم و شأنهم و لايضرك هذا فإنه مخذل كما تقدم معنا في هذه النصوص التي تلوناها في أول كلامنا في كلمتنا هذه , فلا يضر إلا نفسه و لن يضر الله شيئا و عليه بالبيان لإخوانه ببيان حال هذا الإنسان كيف كان بالأمس و هذا قوله و موقفه وهو الآن على هذا الموقف و هذا قوله , هذا قوله في المسألة الفلانية بالأمس و هو القول الذي عليه أهل السنة و علماء السنة و هذا دليليه و هو دليليهم و يذكر للناس , و هو الآن على كيت و كيت و كيت , فعلى أي الحالين يحكم له ؟ و أي الحالين أهدى سبيلا ؟ حاله التي كان فيها مع عامة أهل السنة و علماء أهل السنة و أهل الحق و الهدى و إلا حاله التي انحرف إليها الآن ؟ فمثل هذا إن شاء الله يكفي في تذكير الناس و لكن على الإنسان أن يتكلم في هذا بالبينات و الدلائل و البراهين من قول الإنسان بالأمس و قوله اليوم و موقفه بالأمس و موقفه اليوم , فحينئذ تكون حجته بإذن الله ظاهرة و مقالته عالية بإذن الله تبارك و تعالى , و عليه أن يعلم أن هذا من الأذى الذي لا يضره إن شاء الله تعالى , و عليه أن يصبر , و فيما تلونا من النصوص سلوة له بإذن الله جل و علا , و هذا ليس بغريب على كل من أراد أن يخالف طريقة أهل السنة , ونحن قد تكلمنا في هذا كثيرا و كثيرا ؛ فبالأمس الذي كان معك الآن تراه يتساهل مع الطوائف و مع الفرق الأخرى , و مع من كان ينتقدهم بالأمس و إذا بهم إخوانه اليوم ومن كان معه بالأمس إذا بهم أعداءه اليوم , فنسأل الله نحن العافية و السلامة و الثبات على الحق و الهدى , وألا يضلنا بعد إذ هدانا , ونسأله جل و علا أن يعصمنا من الفتن ما ظهر منها و ما بطن , ولكل أمة فتنة و فتنة هذه الأمة المال , أكثر ما دخل الانحراف على الناس من هذا الباب , نسأل الله العافية و السلامة , يبيع الانسان السلفي بعدما كان سلفيا يبيع دينه بشيء من الدنيا فتراه يهادن الحزبيين و تراه يداخل الحزبيين و تراه يميل بعد ذلك إلى الحزبيين و لابد أن يلين و يتهم غيره بالشدة و الغلظة , لم .؟ ليبرر لموقفه الذي هو عليه اليوم , ولكن كما قلت لن يضر إلا نفسه و لن يضر الله شيئا وعلى إخواننا أن يثبتوا و يصبروا على ماهم عليه , فإن الحق واحد , و يقال لهذا إياك و التلون في دين الله فإن الحق واحد , و الحق قديم و عليك بما كان عليه الأوائل فدع عنك ما أحدثه هؤلاء المحدثون . نعم
ـــ لفضيلة الشيخ الدكتور محمد بن هادي المدخلي ــــ
- حفظه الله تعالى -من هنا للإستماع (http://plunder.com/724107e9b4)من محاضرة قيمة بعنوان(غربة السنة وأهلها)ضمن اللقاءات السلفية القطرية
يوم الإثنين 18 شوال 1431 هـ
م:سحاب .