المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فَوَائِدٌ عِلمِيّةٌ سَلَفِيَّةٌ مُنتَقَاة من الكُتُبِ والمُحَاضَرَاتِ والدُّرُوسِ واللِّقَاءَاتِ



أبو خالد الوليد خالد الصبحي
15-Jan-2016, 05:02 PM
قال شيخ الإسلام رحمه الله :

مُجَرَّدُ الحُبّ والبُغض هُوَ هوى لَكِن المُحرم مِنهُ اتِّبَاع حبه وبغضه بِغَير هدى من الله .

ا[ الإستقامة : ( 2 / 226 ) ]ا
__________________________________________________ ________________
قال الشيخ خالد عثمان وفقه الله .

ذكرُ وجه مُشَابَهة الحدادية للخوارج وصدق في ما قال :

قال : إخراجُ السلفي عن سلفيته ، أو إخراجه عن عداد أهل العلم ، أوطلبة العلم ، واتهامه بالجَهلِ الفَادح ، لخطأ ، أو هَفوةٍ ، أوقولِ مَرجُوح ، كما أن الخوارج يُخرجون المؤمن ؛ عن إيمانه ، والمسلم عن إسلامه ، بالكبائر والذنوب !! .

ا[ التعصب للشيوخ : (صــ215ـ ) ]ا
__________________________________________________ ________________
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

اصبر على ما يُقال فِيك من استهزاء وسُخرية لأن أعداءَ الدّين كثيرون .

ا[ شرح الواسطية : ( ص : 530 ) ]ا .
__________________________________________________ ________________
قال العلاّمة سليمان آل الشيخ رحمه الله :

كثيرٌ من أهلِ الباطلِ إنّما يَتركُون الحَق خوفاً من زَوالِ دُنياهم .

ا[ الدرر السنية : ( 125/8 ) ]ا
__________________________________________________ ________________
قال أبو عمر ابن عبد البر رحمه الله :

مِن بَرَكَةِ العِلمِ وَآدَابِهِ الإنصَافُ فِيهِ ومَن لَم يُنصِف لَم يَفهَم ولَم يَتَفَهَّم .

ا[جامع بيان العلم : ( 1 / 530 )]ا
__________________________________________________ ________________
#رحمهم #الله #كانوا #يعرفون #قدر #أنفسهم !

قال أبو عمر ابن عبد البر رحمه الله :

قَال بَعضُ العلماء : لَيسَ مَعِي مِنَ العِلمِ إِلَّا أَنِّي أَعلَمُ أَنِّي لَستُ أَعلَمُ !

ا[جامع بيان العلم : ( 1 / 530 )]ا
__________________________________________________ ________________
قال ابن رجب الحنبلي رحمه الله :

معاودةُ الصيام ، بعدَ صيام رمضان ، علامةٌ على قَبولِ صومِ رمضان ، فإنَّ الله إذا تقبل عملَ عبدٍ ، وفّقهُ لعملٍ صالحٍ بَعدهُ .

ا[ لطائف المعارف : ( ص: 221 ) ]ا
__________________________________________________ ________________
قال شيخنا العلامة ربيع السنة حفظه الله :

والله لو كُنت على الحَق وأنت تُريدُ أن تَشفِي قَلبكَ وغَليلَ حِقدك من إنسان لكان هذا خطرٌ عليك وكان هذا دَليلا وبُرهانا أنك فاسدُ القلب .

ا[ المجموع الرائق : ( ص437 ) ]ا
__________________________________________________ ________________
قال العلامة مقبل الوادعي رحمه الله :

احذَرُوا من علماء السوءِ كَمَا تَحذَرُون من إبليس ! .

ا[ المصارعة : ( صــ251ــ ) ]ا
__________________________________________________ ________________
قال الحافظ ابن عبد البر رحمه الله :

الميت ربّما تغير وجهُهُ بالسّواد ونحوه وذلك
- لِدَاءٍ .
- أو غَلَبة دَم .

فينظُر الجهال إليه فيُنكرونَه ويتأوّلُون فيه ! .

ا[ الاستذكار : ( 195 / 7 ) ]ا
__________________________________________________ ________________
قال شيخ الإسلام رحمه الله .

الخوارج إما أن يُغلبوا وإما أن يَغلبوا ثم يزول ملكهم فلا يكون لهم عاقبة .. فلا أقاموا ديناً ولا أبقوا دنيا .

ا[ المنهاج : ( 4/ 528 ) ]ا
__________________________________________________ ________________

أبو خالد الوليد خالد الصبحي
15-Jan-2016, 05:07 PM
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

مثلُ المؤمن مثل النّحلة ؛ لاتأكلُ إلا طيباً ، ولا تضعُ إلا طيباً .

ا[ السلسة الصحيحة : ( برقم : 355 ) ]ا





__________________________________________________ ________________




قال أبوالعالية رحمه الله :

كلمَتَان يُسأل عنهما الأوّلون والآخرون : ماذا كنتم تَعبُدون ؟ وماذا أجَبتُم المرسلين ؟ .

ا[ مدارج السالكين : ( 1 / 341 ) ]ا





__________________________________________________ ________________



فكُن أحد رجلين : إمّا مَشغولاً بِنفسك ، وإما مُتفرغاً لغيرك بَعد الفَراغِ مِن نَفِسك ! .

ا[ مختصر منهاج القاصدين : ( صــ20 ــ) ]ا


__________________________________________________ ________________

قال الشيخ حماد الأنصارى رحمه الله :

إن الترويّ والتأنّي في طالب العلم يزيدان في عقله، وإن طالب علم صغير العقل والسن يضيع الأمة إذا تدخل فيما لا يعنيه ولا يعرفه .

ا[ المجموع ( صــ562ــ ) ]ا


__________________________________________________ ________________

قال الشيخ حماد الأنصاري رحمه الله :

تصدر للتأليف والنقد في عصرنا هذا كثيرٌ من الشباب وأغلبهم - بل كلهم - ليس أهلاً للتأليف والنقد لعدم مخالطتهم لأهل العلم واستشارتهم لهم والدافع لهم أمران :

- التكسّب .
- حب الظهور .

ا[ المجموع ( صــ563ــ ) ]ا


__________________________________________________ ________________

قال ابن حزم رحمه الله :

ما أجمل الصمت في القضايا الحساسة، فكم شاهدنا ممن أهلكه كلامه ، ولم نر قط أحدا بلغنا أنه أهلكه سكوته .

الرسائل : ( 402/1 ) ]ا


__________________________________________________ ________________

قال شيخ الإسلام رحمه الله :

وكم من مدع للمشيخة وفيه نقص من العلم والإيمان ما لا يعلمه إلا الله تعالى .

المجموع : ( 11/ 513 ) .


__________________________________________________ ________________

قال حبيب بن أبي ثابت رحمه الله :

من حُسْنِ خلق الرجل أن يُحدِّث صاحبه وهو يبتسم .

ا[روضة العقلاء : ( ص : 77 ) ]ا


__________________________________________________ ________________

قال الإمام أحمد رحمه الله :

وكُل رجل ثَبتَت عَدالته لَم يُقبَل فِيه تَجريحُ أحدٍ حتى يُبيِّن ذلك عليه بأمر لاَ يَحتَمِل غير جَرحِه !

ا[ تهذيب التهذيب : ( 7 / 273 ) ]ا

أبو خالد الوليد خالد الصبحي
15-Jan-2016, 05:14 PM
قال ابن جماعة رحمه الله :

اعلم أن قول المسؤول : لا أدري ، لا يضعُ من قدْره كما يظنّه الجهلة؛ بل يرفعه .

ا[ تذكرة السامع : ( ص : 63 ) ]ا


__________________________________________________ ________________

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

وهؤلاء - أي الخوارج - أمر النبي صلى الله عليه وسلم بقتالهم لأن معهم دينا فاسدا لا يصلح به دنيا ولا آخرة .

ا[ السياسية الشرعية : ( 218/1 ) ]ا


__________________________________________________ ________________

قال الشيخ حماد الأنصاري رحمه الله :

وإنّ طالبَ علمٍ صغيرِ العقلِ ، والسن ، يُضيّع الأمَّةَ ؛ إذا تَدخَّل فَيمَا لاَ يَعنَيه ، ولاَ يَعرِفُه ! .

ا[ المجموع : ( ص : 562 ) ]ا


__________________________________________________ ________________

قال رافع بن أشرس كانَ يُقال من عُقوبة الكذاب أن لاَ يُقبَل صِدقه ، وأنا أقول : من عُقوبة الفَاسِق المُبتدع أن لا تُذكر مَحَاسِنه ! .
شرح العلل : ( 1 / 353 ) .
ومن عُقوبَة المُشوش السفِيه أن لا يُلتَفَت لَهُ وَ يُهمَّش ! .



__________________________________________________ ________________

قيل لأبي بكر بن عياش : إنّ ناساً يَجلسُون ، ويُجلس إليهم ولا يَستأهلون ، فقال أبوبكر بن عياش : َ مَن جَلَسَ جَلَسَ الناسُ إليه ، فأمَّا صَاحبُ السنة إذا مَاتَ أحيَا الله ذِكره ، والمُبتدع إذا مات لا يُذكر !

ا[ انظر شرح علل الترمذي : ( 1 / 353 ) ]ا



__________________________________________________ ________________


قال الإمام ابن عثيمين رحمه الله :

العلم إذا لم يُثمر خشية الله عز وجل والإنابة إليه والتعلق به سبحانه وتعالى واحترام المسلمين فإنه عِلمٌ فاقد البركة .

ا[ شرح السفارينية : ( صــ64ـ ) ]ا



__________________________________________________ ________________


قال الشيخ المفضال أبو العباس عادل بن منصور وفقه الله :

ماذا سيُقال في الإمام مسلم ؟! كتاب العلم ويبتدء بالتحذير من أهل الإنحراف في العلم ؟! هذا هو المقصود ، لاحظتم عنايته للأمر ؟

بدء الإمام مسلم كتاب العلم ليس في ذكر فصائل العلم ! ولكن بدء كتاب العلم من صحيحه ، بالتحذير من الزائغين في باب العلم .

ماذا سيُقال ما عند مسلم إلا التحذير ؟!

ما عند مسلم إلا التحذير والكلام على من يحملون العلم الشرعي والدعوة الإسلامية"

[شرح كتاب العلم من صحيح مسلم]



__________________________________________________ ________________


قال ريحانة اليمن مقبل الوادعي رحمه الله :

فأهلُ السنة في القديم والحَديث يَتَحرون غَاية التحري فَلا يَقدحُون إلافيمن يَستَحق القدح،ولا يُعدلون إلا لمن يستحق التعديل.

[تحفة المجيب : ( ص31 ) ]



__________________________________________________ ________________


قال ابن القيّم رحمه الله :

فَمن لم يَعرف الحَق فهو ضَال ، ومن عَرفَهُ وآثر غيره عليه فهو مَغضُوبٌ عليه ، ومن عرفه واتّبعه فهو منعم عليه.

ا[ إغاثة اللهفان : ( 24/1 ) ]ا


__________________________________________________ ________________

أبو خالد الوليد خالد الصبحي
15-Jan-2016, 05:23 PM
قال الإمام ابن باز رحمه الله :

سنة الله في عِباده أنّ من نَصر الحق وثبت عليه وجاهد نفسه في ذلك جَعل الله لَهُ العَاقبة الحميدة .

ا[ التعليق على الاستقامة : ( صــ 19 ) ]ا

__________________________________________________ ________________
قال العلامة صالح الفوزان حفظه الله :

لا تُحدثوا اجتهادات وآراء وأقوالا وعبارات لم تُسبقوا إليها، خذوا القدوةَ من السلف، ومن كلام السلف .

ا[ إتحاف القاري : ( 106/ 1 ) ]ا

__________________________________________________ ________________
قال ريحانة اليمن مقبل الوادعي رحمه الله :

والله لئن تمرض أجسادنا أحب إلينا من أن تموت قلوبنا .

ا[ المخرج من الفتنة : ( صــ 126 )]ا

__________________________________________________ ________________
قال شيخ الإسلام رحمه الله :

حب الرياسة هو أصل البغي والظلم.

ا[ مجموع الفتاوى : ( 18/162 ) ]ا

__________________________________________________ ________________
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

ومعلومٌ أن ما ليس بدليل لا يصير دليلاً بدعوى المستدلّ أنّه دليل.

ا[ النبوات : ( 232/1 ) ]ا

__________________________________________________ ________________
قال ابن القيم رحمه الله :
والأسباب المانعة من قَبول الحق كثيرة جداً :

فمنها : الجهل به ، وهذا السبب هو الغالب على أكثر النفوس ، فإن من جهل شيئاً عاداهُ وعادَى أهلهُ، فإن انضاف إلى هذا السبب بُغضُ من أمرهُ بالحق ومعاداتُهُ لَهُ وحَسَدُهُ كان المانعُ من القَبول أقوى، فإن انضاف إلى ذلك إلفُهُ وعادَتُهُ ومُرَبَّاهُ على ما كان عليه آباؤُهُ ومن يُحبُّه ويُعظمه قويَ المانعُ ، فإن انضاف إلى ذلك تَوهُّمُهُ أن الحق الذي دُعِي إليه يَحُول بينَهُ وبَينَ جَاهِهِ وعِزِّهِ وشَهَوَاتِهِ وأَغرَاضِهِ قَوِيَ المَانِعُ مِنَ القَبُولِ جِدًّا .

ا[ هداية الحيارى : ( صــ233 ) ]ا

__________________________________________________ ________________
قال الشيخ عبيد الجابري حفظه الله :

من وَلَجَ السِّياسة ضاع وأضاع .

[شرح كتاب «فضل الإسلام» الخميس .
22 رجب 1435هـ ]

__________________________________________________ ________________


[[ من بعض صور الصبر على طلب العلم ]]


قال ابن أبي حاتم رحمه في مُقدمة الجرح والتعديل في باب مقاساة مالك في طلب العلم :
نا أبي نا أحمد بن أبي الحواري قال : حدثني مروان -يعني الطاطري- عن مالك قال : جالستُ ابن هُرمز ثلاث عشرة ، كُنَّا نَجلِس في مسجد النبي صلى الله عليه وسلم ، حتى اتخذتُ سَراويل محشوا.
( الأثر صحيح ) .


التعليق :
قال أهلُ العلم : فعلَ هذا يَتَّقي به بَرد صَحنِ المسجد ، وفيه كان مَجلسُ ابن هرمز .

فرحم الله الإمام مالكًا ، فهذا أنموذج من نماذج الصبر على طلب العلم ، يَحشُو السَّراويل بالخِرق ونحوه ، لَيَقِي نفسَه البَرد حتى يَتعلم ، -والسراويل - جمعه سَرَاوِيلات - أمَّا في زماننا فإلى الله المُشتكى ، فتجدُ الطالبَ في بعض الأماكن ربَّما ترك الدرس لأن ثوبه غير مَكوي ، ونحو هذا مِمَّا لا يَستَدعِي ترك حلقة العلم ، ورحم الله شيخنا زيدًا المدخلي فإني عندما كنتُ عنده سنة : ( 1436 هــ ) ، دخلَ المسجد فأقيمت الصلاة ، فرأيتُ عليه ثوباً غير مَكوي ، ولونه ليس بجديد ، فلمَّا تقدم للصلاة واستقبل القبلة -بعد نظره للمصلين وقوله سووا صفوفكم -رأيتُ الثوب من خلف ظهره محروقًا ، بسبب المكوى فقلتُ في نفسي لم يجد شيئًا جاهزًا فأخذ ماتيسر ، رحمه الله وغفرله ورفع درجته في عليين وجميع مشايخنا .

فَشَتَّانَ بين من يترك درسًا لأن ثوبه فيه بُقع ، أولم يكن مَكويًّا ، وبين من يَحشُو سراويله خرقًا ، أويأتي بثوب احرقته المَكوَى .

ولقد كان الكثير من طلاب شيخنا الوادعي رحمه الله ، يَحشُون خِيشَ الأرز الصغيرة خِرقًا ، كَي يَجلسُوا عليها ، ليقُوا أنفسهم شدة البرد ، لأن الدروس بعضها تكون الساعة السابعة صباحا ، و الأرض رَملِيَّة ، والأرضُ الرملية طبعها أنها تَمتَصُّ البرد ، ومن قُوة البرد تكون الأرض مبلولة ، لِمَا ينزلُ من ندى في الليالي الباردة ، فيجلسون عليها ، وبعضهم تراهُ جالسًا على الرمل ، وحين يجلس يجدُ برودة شديدة ، ثم تخف ، لأن شدة الأرض تجعل مَقعَدَةَ الجالس كالمخدرة من شدة البرد ، فاذا قام لايَحسُّ بها ، إلا بعد أن يسخن جسمه بالشمس ، أو بالمشي ، فليحمد الله من تَيسَّرت له سبل العلم ، وعليه أن يَستَغِلَّ ذلك ، فإن الصوارف والعوائق عن الطلب قد تعرض له ، فيندم ندمًا شديدًا ، وحينها لايُفيد الندم ، فَلنَستَفِد من صبر أئمتنا ومعاناتهم ومقاساتهم في أخذ العلم ، والرحلة له ؛ والصبر على تَلَقِّيه ، والله أعلم .


كتبه : أبو همام البيضاني الصومعي غفر الله له بمنه وكرمه .

__________________________________________________ ________________