المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كتاب جديد بعنوان: سلالم النجاة بين هول الدركات ونعيم الدرجات



أبو العصماء عمر المغربي
09-Feb-2016, 11:02 AM
بسم الله الرحمن الرحيم.
السلام على جميع الإخوة السلفيين في موقع الدعوة السلفية- الأمين - ورحمة الله وبركاته.

وبعد:

فهذا مؤلف جديد، جامع للاحاديث الصحاح وآيات القرآن الدالة على الغاية من الخلق، وكيفية تحقيق الغاية من الخلق عقيدة ومنهجا وعملا.

وهو كتاب يحوي ما يزيد عن الف وست مائة حديث صحيح دال على وجوب تحقيق العبادة وكيفيتها، نريد به وجه الله تعالى، ومن اراد طبعه فله ذلك تحقيقا للمصلحة ونصرة للدين واظهارا للدعوة السلفية .
وإليك اخي الكريم وأختي الكريمة ما ورد في مقدمة هذا الكتاب، والتي هي من الضروري مراجعتها للتعرف على ما ورد في هذا المؤلف المبارك:

ثم أما بعد:
فهذا الكتاب الذي بين أيدي طلاب العلم، لم يأت عن طريق الصدفة، ولا عن طريق الهوى، بل هو اقتراح من زوجتي أم العصماء، حفيظة الخلفاوي- حفظها الله-، وقد جاءتها الفكرة حين أمعنَتِ النظرَ في الغاية من الخلق، وفي بداية ونهاية هذا الخلق، وقد ناقشتني في مسائل شتى، وتساءلَتْ عن أشياء قلما يسأل عنها طلاب العلم، فلما رأتْ ما رأتْ من خير الدنيا والآخرة في هذا الدين العظيم، وأُعجِبَتْ بما عَلمْتُها إياه، وانشرح قلبُها لذلك، اِقترحتْ- جزاها الله خيرا- أن أجمع الأدلة من القرآن وما صح من السنة المطهرة ليكون للناس هاديا يسيرَ المنالِ وصحيح المآلِ، وقد هداني الله إلى كتابة هذا المؤلف الذي لا يحمل بين صفحاته إلا كلام الله وكلام رسول الله- صلى الله عليه وسلم-، واستجبتُ لها ولبيتُ رجاءَها، وقد جاء هذا الجمع المبارك على شكل رياض الصالحين وبلوغ المرام، اقتداء بالسلف الصالح في تأليفاتهم، وقد وعدتُ نفسي ألا أسطر في هذه الصفحات إلا ما صح عن رسول الله- صلى الله عليه وسلم- من الخبر سندا ومتنا تبعا لكتاب الله- عز وجل-.
ومما يزيدني فرحا بحسنتي هذه ما وعدني به أخي وتلميذي مالِكُ بْنُ عِيسَى المغربي من ترجمة المؤلف هذا إلى اللغة الإنجليزية والإسبانية لقُدْرَته على ذلك، لِما حباه الله من علوم اللسان، ولتكون الفائدة عامة، لعل الله يهدي بها العباد ويصلح بها البلاد، وأملي في الله كبير، ورجائي فيه أكبر أَن يُسَخِّرَ من أهل العلم المعاصرين- حفظهم الله وأطال في أعمارهم- من يقوم بشرحه وتبسيطه للناس، وستكبر سعادتي وتكتمل إن تواضع أحد مشايخنا الكرام الفضلاء ولبَّى النداء، كالشيخ العلامة صالح الفوزان أو الشيخ العلامة ربيع بن هادي أو الشيخ العلامة عبد المحسن العباد أو الشيخ العلامة صالح اللحيدان أو الشيخ العلامة عبيد الجابري أو الشيخ العلامة محمد بازمول، أو الشيخ العلامة محمد بن هادي أو الشيخ عبد الله البخاري، أو الشيخ الفاضل صالح البكري، أو الشيخ الفاضل صالح السحيمي أو غيرهم- حفظهم الله جميعا، وأمد في عمرهم، وبارك في علمهم وأعمالهم-.
وأسأل الله- تبارك وتعالى-: أن يجعل من مؤلفي هذا مرجعا لكل من أراد أن ينير به طريقه، ويحفظ به خطواته، ويصحح به عقيدته، ويصوب به منهجه، ويطهر به عمله، ويثبت به استقامته؛ لا أقول هذا لأن الكتاب من تأليفي واجتهادي- عياذا بالله-، بل لأن الكتاب يحوي كلام الله- عز وجل- وما صح من كلام أفضل الرسل والأنبياء- صلى الله عليهم جميعا وسلم-.
هذا الكتاب؛ يتحدث عن حقيقة مراد الله تعالى من الوجود، وعن حقيقة الغاية من خلق الخلق، وعن كيفية تحقيق الغاية، وأهمية التعلق بها، والتفاني في تحقيقها والدعوة إليها، كل ذلك بداية من قوله- صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-:{ كَانَ اللَّهُ- عَزَّ وَجَلَّ- وَلَمْ يَكُنْ شَيْءٌ قَبْلَهُ، وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ، ثُمَّ خَلَقَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ، وَكَتَبَ فِي الذِّكْرِ كُلَّ شَيْءٍ}. {رواه البخاري عن عمران بن حصين- رضي الله عنه-}. إلى قوله- صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-:{ يَقْبِضُ اللَّهُ الأَرْضَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، وَيَطْوِي السَّمَاءَ بِيَمِينِهِ، ثُمَّ يَقُولُ: أَنَا الْمَلِكُ أَيْنَ مُلُوكُ الأَرْضِ ؟}. {رواه أحمد والبخاري ومسلم وابن ماجة عن أبي هريرة- رضي الله عنه-}. وبداية من قوله تعالى: هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآَخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (3) {سورة الحديد}. إلى قوله تعالى: يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ (104) {سورة الأنبياء}.
وتسهيلا على إخواني طلبة العلم، قسمت الكتاب إلى سبعة أبواب، كل باب تندرج تحته نوافذ لابد من فتحها ليلج النور إلى قلوبهم، لتنار أفهامهم، وتطمئن عقولهم.
الباب الأول: المقدمة.
وفيه بيان لموضوع المؤلف وغايته.
الباب الثاني: تمهيد.
وفيه تلخيص مجمل لما يحويه الكتاب.
الباب الثالث: العقيدة أولا.
وفيه تسع نوافذ.
الباب الرابع: الإيمانيات.
وفيه ستة وثلاثون نافذة.
الباب الخامس: المنهج النبوي وما يتعلق به.
وفيه تسع نوافذ.
الباب السادس: تحقيق الأعمال شرط في الإسلام والإيمان.
وفيه اِثنان وأربعون نافذة.
الباب السابع: الإيمان بالغيبيات- فيما يستقبل- شرط في الإسلام .
وفيه إحدى عشر نافذة.
الباب الأخير: الخاتمة.

قد يلاحظ إخوتي وأبنائي طلاب العلم تعمدي عدم إضافة كلامي أو كلام أهل العلم إلى هذا المؤلف، وهذا حق مقصود- إلا ما كان في باب التمهيد-، ونيتي أن أجعل من المؤلف مرجعا جامعا- إن شاء الله تعالى- لكل أمور الإعتقاد والمنهج والعمل، لذلك بنيتُ بحثي على كلام الله الذي لا يأتيه الباطل بين يديه ولا من خلفه، وعلى ما صح من كلام رسوله- صلى الله عليه وسلم- الذي لا ينطق عن الهوى.
هذا.. والحمد لله؛ إن كانت فكرتي من التأليف صائبة، وفي الجمع موفقة، فمن فضل الله علي وعلى الناس، وهو الهادي إلى الصراط المستقيم، وإن كنت في ذلك غير موفق- والعياذ بالله- فمن نفسي الأمارة بالسوء، ومن الشيطان الرجيم، ولي على الناس حق النصح والرشاد.
وأسأله تعالى: أن يجعل هذا العمل موفقا صحيحا جامِعُهُ الإخلاص، وأن يجعله في ميزان حسناتي وميزان حسنات من عمل على شرحه وتفصيله، وفي ميزان حسنات ناشره، وفي ميزان حسنات قارئه والدال عليه. وأسأله تعالى أن يحفظ علماءنا السلفيين ويرحمهم أحياء وأمواتا، وطلاب العلم كذلك، وأن يهدي علماء السوء المخالفين للحق إلى الصراط المستقيم، وأن يرحم- سبحانه الرحمن الرحيم- علماءنا الذين أفضوا إلى ما قدموا، وأن يدخلهم الجنة بلا حساب ولا سابقة عذاب، وأن يلحقنا بهم على خير في جنة النعيم، مع خير الخلق وأتباعهم الهادين المهتدين.
وأسأله- سبحان السميع المجيب-: أن يؤلف بين قلوب عباده، وأن يجمعهم على الكلمة السواء، وأن يجعل الإخوة السلفيين ظاهرين قاهرين، يعملون على نصرة دين الإسلام بالكتاب والسنة، وأن يجعل منهج السلف طريقهم ومسلكهم، وأن يملأ قلوبهم ليونة ورطوبة وطيبوبة، وأن يرفع الخلاف عنهم.
وكما أسأله تعالى: أن يوفق ولاة أمورنا وحكامنا إلى تحقيق شرعه، وخدمة كتابه وسنة نبيه، وأن يرزقهم البطانات الصالحة الصادقة، وأن يرزقهم السداد والألفة إلى الرعية، وأن يجعلهم داعين إلى الخير عاملين به، وداعين إلى نصرة دينه سباقين إليه.
وكما أسأله- سبحانه كذلك-: أن يرحم والِدَيَّ أحياء وأمواتا، وأن يسخر دعواتهما لي بالخير والسداد، والثبات على الصراط المستقيم. وكما أدعوه أن يصلح ذريتي ويجعلها ذرية صالحة تعبده ولا تشرك به شيئا وبالوالدين إحسانا، وأسأله تعالى أن يصلح ذرية جميع المسلمين.
وأحب أن أنبه في ملحوظة بسيطة جدا، أن من أراد من المسلمين طبع هذا الكتاب، فله ذلك دون استشارتي أو طلب موافقتي، وله أيضا أن يستفيد منه ماديا في حدود المعقول والمقبول، وأجر الله أعظم، وما عنده خير وأبقى.
وصل اللهم على خير أنبيائك ورسلك محمد بن عبد الله النبي الأمي، وعلى آله وأزواجه الكرام، وأصحابه الطيبين المرضي عنهم، وسلم تسليما كثيرا.


وهذا فهرس الموضوعات للكتاب سلالم النجاة:

فهرس الموضوعات
عنوان الباب............................................. ....... رقم الصفحات.
01 المقدمة........................................... .................05
02 تمهيـد............................................ ..................11
03 باب: العقيدة أولا.
كان الله ربا ولا مربوب، وخالقا ولا مخلوق، ومالكا ولا ممــــلوك، ورازقا ولا
مرزوق، وقاهرا ولا مقهور، وناصرا ولا منصور، وغالبا ولا مــغلوب........29
ما خلق الله المخلوقات إلا بالحق.....................................30
ما خلق الله المخلوقات إلا تســـخيرا للثقلين ...........................31
الإفتقار المطلق إلى الله.............................................. 35
ما خلق الله الجـن والإنـــس إلا ابتــــلاء وامتحانا.........................37
تحقيق الغاية مــن الخلـــــق........................................ .....39
تحقيق كلمة الإخلاص رأس العبادة...................................40
الإخلاص في العبادة شرط لقبولهـا وصحتـــها...........................54
التحذير من الوقوع في الشرك والإغـلاظ فيــه ..........................58
من الشرك الأكـبر دعــــــــــاء غير الله ...................................64
04 باب: الإمانيات
الإيمان بالغيب أصل أصيل في الإسلام................................68
الايمان بصفات الله تعالى كما اخبر بها. مختصر الصفات الذاتيــــة.........71
الإيمان بصفة اليد في القرآن والسنة وبصفة الكـف......................73
الإيمان بصفتي الأصابع والأنامـــــل..................................... 82
الأيمان بصفة الوجـه............................................ .....85
الإيمان بصفة الساق كما صح في الخبر................................88
الإيمان بصفتي القدم أو الرجــــل.......................................89
الإيمان بصفتي السمـــع والبصر........................................92
الإيمان بصفة العينيــن......................................... .......96
الإيمان بأن لله نفســا على الحقيقة.....................................98
الأيمان بصفتي الفرح والضحك للـخالق- جل وعز-....................101
الإيمان بأن الله يعجب كما يليق بــه...................................106
الإيمان بأن الله يتكلم بصوت على الحقيقة.............................108
الإيمان بصفات الله الفعلية. صفة الاستواء والعلو أو الفوقية..............113
الإيمان بأن الله مع جميع خلقه، بعلمه واحاطته لا بذاتـــه.................130
الإيمان بصفات المجيئ والإتيان والنزول.................................133
الإيمان بالنظر إلى الله تعالى حقيقة لا مرية فيها، وليس ذلك إلا للمؤمن،
وأنه لا يرى في الدنيا مطلقـا..........................................14 2
الإيمان بالملائكــة....................................... .............145
الإيمان بالكتب المنزلــــة:
أولا: الكتب المنزلة........................................... .......162
ثانيا: الكتاب المكنون الذي لا يمسه إلا المطهــرون......................169
ثالثا: كتب الحساب الجامعة لأفعال العبــاد............................175
الإيمان بجميع الأنبياء والمرسلين- عليهم الصلاة والســــلام-..............178
الإيمان باليوم الآخــــر......................................... .......188
الأيمان بالموت: ســـــكراته وغمراته.....................................196
الإيمان بعذاب القــــبر ونعيمـه.........................................20 5
الإيمان بالبعث والحشـر........................................... ...220
الإيمان بالكوثر حوض النبي- صلى الله عليه وسلــم-...................228
الإيمان بالحســاب…………………………...............235
الإيمان بالميــــزان وأنه ذو كفتين حقيقيتين...............................245
الإيمان بورود الصــــــــراط.................................... ..........251
الإيمان بالشفاعــــة...................................... .............262
الإيمان بالجنة ونعيمــــــها..................................... .........289
الإيمان بالنــار وجحيمــــــها..................................... .......312
الإيمان بالقـدر خيره وشــــره.......................................... .323
الإيمان بحقيقة الشيطان وأنه عدو للإنسان............................ 342
الإيمان بمعجزة الإسراء والمعــــراج...................................... .361
05 باب: المنهج النبوي وما يتعلق به
محبة الرسول شرط في صحة الإيمان والإسلام...........................373
متابعة الرسول شرط لصحة العمـل وقبول..............................377
وجوب الاستقامة على السنة.........................................382
اتباع سبيل الصحابة شرط في صحة المنهــج............................393
الترهيب والتحذير من الإحداث والابتـــداع في الديــن....................405
طاعة ولاة الأمور في المعروف من السنة، والخروج عليهم من البدعة.......406
وجوب ملازمة الجماعة وتحريم التحـــزب................................419
طلب العلم واجب لمعرفة حـــقوق الله..................................427
إن الدين عند الله الإسلام........................................... ........432
06 باب: تحيق الأعمال شرط في الإسلام والإيمان
فريضة الصلاة............................................ ..................436
صلاة الجماعة وفضائلها.......................................... ...447
صلاة الجمعة وفضائلها.......................................... ....452
فريضة الجنازة ولوازمها.......................................... .....460
صلاة العيدين تعبد وفرحة وتـــودد.....................................467
الإجتهاد بزيادة النوافل قربة إلى اللـه...................................474
ركعتا المسجد بين الوجوب والاستــحبـاب..............................477
صلاة قيام الليل بين الإخلاص والإحســـان............................479
صلاة الرواتب من السنــة........................................... .486
ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها..................................492
ركعتا الضحى وفضائلها.......................................... ...493
صلاة الخسوف والكسوف وأسبــابها..................................496
صلاة الاستسقاء رحمة وتذلل وتقـرب.................................504
صلاة الاستخارة وفضلها............................................ 511
صلاة الوتر بين الإستحباب والعــزم...................................512
ركعتا الوضــوء.......................................... ............517
فريضة الزكاة أو الإنفاق برهان الإســـلام...............................518
زكاة الفطر مطعمة ومطهـرة..........................................5 31
الصوم كلــــــه لله............................................... ......533
الحج فريضة ومنفعـة ومصلحة........................................541
الذكر من أعظم العبادات.......................................... .546
التسبيح والتهليل والتحميد والتكبير من الذكـــــر الأكبر..................562
الإستغفار جامع لخير الدنيا والآخـــر..................................574
الدعـــاء الخالص دليل العبـــادة........................................ 580
الإسراع بالتوبة من عظيم العبـــــادات..................................591
الإيمان يزيد بالطاعات وينقـــص بالمعــاصي.............................595
وجوب التآخي والتعامل بالحسنى........................................... ..599
وجوب الإحسان إلى الجـــار.......................................... 618
الغيبة والنميمة مفسدات للأُخُوة الإسلامية............................623
الأخــــلاق الإسلامية ودورها في إصلاح الأمــة..........................631
الحياء من الإيمــان......................................... ..........644
بر الوالدين فرض على كل الأبناء والربائب وما شابــــه...........................649
الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فرض عين على القــــــدرة.......................659
كبيرة الزنا وخــطواتهـــا..................................... ...........667
حرمة اللواطة، الكبـــرى والصـــغرى.....................................680
الخمر أم الخبـــــــائث.................................... ..............687
الزهد في الدنيا مكــــسب للآخرة......................................697
الكسب بين الحـــــلال والحرام. والإنفاق بين الإسراف والتبـــذير............722
الربا ومصائبـــــــه.................................... ..................728
السرقة وعواقبــــــها في الدنيا والآخــرة....................................734
الغلول وعواقبــــــه في الدنيا والآخــرة.....................................737
الرشوة وأثرهــــــا السيء في الأمــــة.......................................74 1
07 باب: الإيمان بالغيبيات- فيما يستقبل- شرط في الإسلام
أشراط الساعــــة وعلامـاتها........................................ ....744
ذكر بعض أشراط الساعة الصغرى وعـلامـاتهـا..........................747
أشراط الساعة الكبرى وعلاماتها وظهور الإمام المهدي، ونـزول عيسى-
صلى الله عليه وسلـم-..............................................777
خروج الأعـور المسيح الدجال........................................786
ظهور يأجوج ومأجـوج........................................... ...810
هدم الكعبة وخرابها........................................... ......819
ظهور الدابــــة المتكلمة.......................................... .....821
ظهور الدخان............................................ ..........824
طلوع الشمس من مغربهــا.......................................... ..825
الخسوفـات......................................... ................831
آخر أيام الدنيا ونفخــــة الصعق.......................................833
08 الخاتمـة.......................................... ...................838
فهرس الموضوعــات....................................... ...........845


*****
وهذا رابط تنزيل الكتاب: سلالم النجاة:
http://www.mediafire.com/download/3a18ox74rsc5iw4/%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%84%D9%85+%D8%A7%D9%84%D9%86% D8%AC%D8%A7%D8%A9+%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%AA%D 9%85%D8%AF%D8%A9.pdf
http://www.4shared.com/office/4jgOZzHcba/___online.html