المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لولا الحُفّاظ الأكابر، لخطبت الزّنادقة على المنابر. من كلام الذهبي -رحمه الله-(صدق الذهبي والله)



أبو عبد الرحمن الجزائري
14-Oct-2011, 11:00 AM
قال الذهبي -رحمه الله- في سير أعلام النبلاء (82/11):

{نحنُ لا ندّعي العصمة في أئمّة الجرحِ والتعديل،لكن هم أكثرُ النّاس صواباً، وأندرُهم خطأً، وأشدُّهم إنصافاً، وأبعدُهم عن التّحامُل، وإذا اتفقوا على تعديلٍ أو جرْحٍ فتمسَّكْ به، واعضُضْ عليه بناجذيك، ولا تتجاوزه فتندم. ومن شذَّ منهم فلا عبرة به(1)؛ فخلِّ عنك العناء، وأعط القَوْسَ باريها، فوالله لولا الحُفّاظُ الأكابر(2) لخطبت الزَّنادقةُ على المنابر، ولئن خَطَبَ خاطبٌ من أهل البدع فإنّما هو بسيف الإسلام، وبلسان الشّريعة، وبجاه السُّنة، وبإظهار متابعة ماجاء به الرّسول -صلى الله عليه وسلم-، فنعوذُ بالله من الخذلان}اهـ.

ــــــــ
(1)قلتُ: ومن هؤلاء الذين شذُّوا ولا عبرة بهم فالح الحربي -هداه الله-.
(2)قلتُ: ومن هؤلاء الحُفاظ الأكابر الذين لولاهم لخطبت الزنادقة وأهل البدع على المنابر منهم: فضيلة الشيخ الوالد العلامة حامل راية الجرح والتعديل ربيع بن هادي المدخلي -حفظه الله وسدد خُطاه-، ومنهم كثير: كالشيخ مُقبل -رحمه الله-وغيره.......

أبو عبد الرحمن الجزائري
15-Oct-2011, 12:20 AM
قال الذهبي -رحمه الله- في سير أعلام النبلاء (86/6):

قال الوليد بن مسلمٍ:"سألتُ الأوزاعيَّ وسعيد بن عبدالعزيز وابن جُريجٍ:لمن طلبتم العلم؟ كُلُّهم يقول: لنفسي، غير ابن جُريجٍ فإنه قال: طلبتُه للناس".

قال الحافظ الذهبي -رحمه الله- مُعلِّقاً:

{قلتُ: ما أحسنَ الصّدق! واليوم تسأل الفقيه الغبيّ لمن طلبت العلم؟ فيُبادر ويقول: طلبتُه لله، ويكذبُ إنَّما طلبه للدُّنيا، ويا قلّةَ ما عرفَ منه}(1)

ــــــــ
(1)قلتُ: ومن هؤلاء الزُّمرة: الحلبي وأصحابه.......،،،فوالله ما طلبوا العلم إلا ليباهوا به، وما طلبوه إلا لأجل الدنيا -نسأل الله السلامة والعافية-، وغيرهم كثير........-فحدِّث عنهم ولا حرج-........

أبو عبد المصور مصطفى الجزائري
15-Oct-2011, 12:46 PM
بارك الله فيك اخي الكريم ونفع بك اسئل الله ان تكون هنك اذنن صاغية

أبو عبد الرحمن الجزائري
15-Oct-2011, 10:33 PM
وفيك بارك الله أخي...