بسم الله الرحمان الرحيم:
سئل فضيلة الشيخ على رضا ـ حفظه الله تعالى ـ السؤال الأتي:
.ـــــ............................................ ....ـــــ
ـ الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على خاتم المرسلين
أما بعد
فانا نحبكم في الله فضيلة شيخنا المحدث علي رضا و نأمل منكم أن تنصحوننا للخير في هذه المسألة
نحن شباب سلفي في منطقة قفصة من جنوب البلاد التونسية أقمنا دورة علمية بأشراف فضيلة الشيخ أبي بكر يوسف لعويسي حفظه الله و فكرنا في فتح مركز سلفي لأنه ليس هناك طلبة علم أو مشائخ سلفيين في بلادنا و وافق الشيخ لعويسي على الانتقال الى قفصة و الاستقرار فيها للاشراف على هذا المركز و تكوين طلبة العلم و بدأ دعوة سلفية في ربوع هذه البلاد الخالية من اهل العلم و لكننا اعترضنا في خلال دراستنا لهذا المشروع أن بعض المشائخ السلفيين الفضلاء في الجزائر مثل الشيخ عبد الغني عوسات و الشيخ نجيب جلواح يقولون لنا لا ننصحكم به (يقصدون الشيخ لعويسي) و لم يبينوا لنا أسباب هذا التحذير فبقينا في حيرة من أمرنا و أردنا أن نوصل القضية الى العلماء الكبار مثل الشيخ ربيع المدخلي و الشيخ عبيد الجابري حفظهما الله فلم نستطع فرأينا أن نعرض عليكم المسألة بحكم معرفتكم بالشيخ أبي بكر لعويسي.
فهل تنصحوننا باقامة هذا المركز السلفي الذي هو عبارة عن مسجد لأهل السنة يستقبل الطلبة من كل مكان لدراسة الكتاب و السنة على منهج السلف الصالح؟ بماذا تنصحوننا شيخنا الفاضل؟
........................................

جواب الشيخ :

ـ الأخ العوسي طالب علم يستفاد منه ؛ وإذا كان يستفيد من كلام العلماء المعاصرين ولا يخرج عن فتاواهم - وهذا هو الظن به - فأرجو أن يكون خيراً لكم .
ــــــــــــــ