نصيحة لكل مسلمة
للشيخ/ أبو فريحان جمال بن فريحان الحارثي
حفظه الله

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وعلى آله وصحبه أجمعين.

أما بعد:

فهذه كلمات مختصرة أوجهها للنساء المسلمات في كل مكان ـ عبر الشبكة العنكبوتية ـ (الإنترنت)،

لا سيما أن مثل هذه الشبكة أصبحت من أسرع وأنفع طرق نشر الدعوة المستقاة من الكتاب والسنة على منهج السلف الصالح رحمهم الله تعالى،

وقد جعلتها في نقاط أو مقاطع مختصرة، وخير الحديث كلام الله، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم،

وهذه إشارة مني بأني سأكتفي في بعض المواطن بسرد بعض الآيات التي تبين المقصود، وسأتعمد العبارات البسيطة والكلمات السهلة في نصيحتي هذه،

وأبتعد بقدر الإمكان ـ وسأجتهد في ذلك ـ عن التكلف في الأسلوب وشقشقة الكلام كي تصب النصيحة إلى القلوب لعل الله أن ينفع بها كاتبها وكل من قرأها،

وسأكون صريحاً لأبعد الحدود.


يتبع الحلقة الأولى