النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    افتراضي منهج أهل السنة والجماعة في نقد الرجال والكتب و الطوائف للعلامة ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم


    خاتمة كتاب منهج أهل السنة والجماعة في نقد الرجال
    والكتب والطوائف للشيخ العلامة ربيع بن هادي المدخلي
    حفظه الله تعالى

    لقد تبين للقارىء المنصف :

    - 1 - أن ما يدعى من وجوب الموازنة بين المثالب والمحاسن في نقد الأشخاص و الكتب والجماعات دعوى لا دليل عليها من الكتاب والسنة , وهو منهج غريب محدث .

    - 2 - و أن السلف لا يرون هذا الوجوب المدعى .

    - 3 - و أنه يجب التحذير من البدع وأهلها باتفاق المسلمين , وأنه يجوز بل يجب ذكر بدعهم والتحذير والتنفير منها .

    - 4 - و أنه يجوز - بل يجب - جرح الرواة والشهود اذا كان فيهم جرح يسقط شهادتهم أو روايتهم أو يضعفها .

    - 5 - و قد نقل ابن عبد البر عن الامام مالك و أصحابه أنه لا يجوز الاجارات في شيء من كتب أهل الاهواء و البدع , وتفسخ الاجارة فيها , وأن علماء قرطبة منهم أحرقوا كتبا من كتب أهل البدع .

    - 6 - و نقل ابن مفلح عن ابن قدامة و غيره أن السلف كانوا ينهون عن مجالسة أهل البدع والنظر في كتبهم .

    - 7 - نقل ابن القيم عن الامام أحمد أنه سئل عن كتاب فيه أشياء رديئة , فأمر بحرقه أو خرقه .

    - 8 - وأن ابن القيم يرى وجوب إتلاف كتب البدع والكذب وإعدامها , وأنها أولى بذلك من إتلاف آلات اللهو والمعازف وإتلاف آنية الخمر , لأن ضررها أعظم من ضرر هذه الأمور المذكورة .

    - 9 - نقل الذهبى رحمه الله تعالى عن أبي زرعة عندما سئل عن الحارث المحاسبي وكتبه , فحذر السائل منها وذمها .....
    واعتبر التأليف فى ذلك من البدع , وتعليق الذهبى على ذلك .

    - 10 - وأن كتب الإمام ابن تيمية معظمها فى الرد على أهل البدع , وفيها نقد مر لأهل الأهواء ولكتبهم ولطوائفهم , وليس فيها موازنات , وأن ما يذكره فى أندر من النادر ليس إنطلاقا من قناعته بوجوب الموازنات المزعومة .

    - 11 - وأن السلف قد ألفوا كتبا فى الجرح والتعديل , وكتبا فى الجرح خاصة , وهى كثيرة , ولم يذهب أحد منهم إلى وجوب ولا استحباب الموازنات , بل يرون وجوب الجرح ليس إلا .

    - 12 - وأنهم ألفوا كتبا فى بيان السنن , ودحض البدع , والتحذير من أهلها , ولم يلتزموا هذه الموازنات , بل عملهم على نقيض ما يدعى منها .

    -13 - وأن كل ذلك قائم على مراعاة المصلحة للأمة , والنصح لها , ويلزم فى ذلك الإخلاص لله وحده .

    -14 - و أن الرد عل أهل البدع والتحذير منهم جهاد فى سبيل الله .

    -15 - و لقد تبين للعاقل من الواقع , ودلالة التاريخ : أن فى منهج السلف سدا منيعا وحماية عظيمة للمسلمين من غوائل أهل الأهواء والبدع ومكايدهم .

    -16 - و أن التساهل معهم فتح ويفتح الطريق أمامهم , لإفساد عقائد المسلمين , وخصوصا شبابهم , ويفتح باب الفتن على مصراعيه , لإيجاد صراعات بين شباب السنة والتوحيد , تضر بالإسلام وبهم , ولا يستفيد منها ويسر بها إلا أهل الأهواء الحاقدون .

    -17 - وأن على الشباب السلفى أن يكون يقظا لما يحاك ضده وضد عقيدته ومنهجه , فلا يليق به أن ينساق وراء الشعارات الطنانة , ولا وراء العواطف العمياء , التي تؤدي إلى تضييع أعظم نعمة وأعظم أمانة فى عنقه , وهى الثبات على منهج أهل الحديث والسنة , وحمايته من غوائل خصومه ومكايدهم وألاعيبهم , التي ظهرت أثارها على كثير من الأساتذة وطلاب العلم والمثقفين , الذين كان ينتظر منهم تربية الأجيال على منهج السلف الصالح , وتثبيتهم عليه , والإعتزاز برفع لوائه .

    ومن المناسب هنا أن أتحف شباب السنة والتوحيد بهذه الأقوال الأتية لبعض أئمة الإسلام :

    -1 - قال ابن القيم رحمه الله فى سياق كلامه على بعض المتكلمين المعطلين لصفات الله : " فما أعظم المصيبة بهذا وأمثاله على الإيمان ! وما أشد الجناية به على السنة والقرآن ! وما أحب جهاده بالقلب واليد واللسان الى الرحمان ! وما أثقل أجر ذلك الجهاد في الميزان والجهاد بالحجة واللسان مقدم على الجهاد بالسيف والسنان , ولهذا أمر به تعالى فى السور المكية حيث لا جهاد باليد , إنذارا وتعذيرا , فقال تعالى : (( فلا تطع الكافرين وجاهدهم به جهادا كبيرا )) .

    فالجهاد بالعلم والحجة جهاد أنبيائه ورسله وخاصته من عباده المخصوصين بالهداية والتوفيق والإنفاق , ومن مات ولم يغزو ولم يحدث نفسه بالغزو, مات على شعبة من النفاق , وكفى بالعبد عمى وخذلانا أن يرى عساكر الإيمان وجنود السنة والقرآن وقد لبسوا للحرب لأمته , وأعدوا له عدته , وأخدوا مصافهم , ووقفوا مواقفهم , وقد حمي الوطيس , ودارت رحى الحرب , واشتد القتال , وتنادت الأقران : النزال ! النزال ! وهو فى الملجأ والمغارات والمدخل , مع الخوالف كمين , وإذا ساعد القدر وعزم على الخروج , قعد فوق التل مع الناظرين , ينظر لمن الدائرة ليكون إليهم من المتحيزين , ثم يأتيهم وهو يقسم بالله جهد أيمانه أني كنت معكم وكنت أتمنى أن تكونوا أنتم الغالبين " .

    - 2 - وقال أبو عبيد القاسم بن سلام : " المتبع للسنة كالقابض على الجمر , وهو اليوم عندى أفضل من الضرب بالسيوف فى سبيل الله "


    -3 - قال الفضيل بن عياض :" الأرواح جنود مجندة , فما تعارف منها ائتلف , وما تناكر منها اختلف , ولا يمكن أن يكون صاحب السنة يمالىء صاحب بدعة , إلا من نفاق " .

    - 4 - وقال الإمام يحي بن يحي النيسابوري :" الذب عن السنة أفضل من الجهاد " .

    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2017
    المشاركات
    18

    افتراضي رد: منهج أهل السنة والجماعة في نقد الرجال والكتب و الطوائف للعلامة ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله

    جزاك الله خيرا ،وحفظ الكه شيخنا ربيع


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ما هي أصول المسائل التي مَن خالفها فقد خالف منهج أهل السنة والجماعة ؟ للعلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى
    بواسطة ابو أنفال محمود الشمري في المنتدى المنبــر الإسلامي العــام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-Sep-2016, 11:27 PM
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-May-2014, 12:33 AM
  3. الحلبي يوهم الناس أنه على منهج الجبال من أئمة الحديث ونقاد الرجال ( ربيع بن هادي المدخلي )
    بواسطة أبو خالد الوليد خالد الصبحي في المنتدى المنبــر الإسلامي العــام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-Aug-2012, 11:12 PM
  4. منهج الأنبياء في تحكيم شرع الله بين دعوة الاتجاهات الإسلامية:: للعلامة ربيع بن هادي المدخلي
    بواسطة أبو خالد الوليد خالد الصبحي في المنتدى المنبــر الإسلامي العــام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-Jul-2012, 11:16 PM
  5. منهج أهل السنة والجماعة في نقد الرجال والكتب و الطوائف للعلامة ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله
    بواسطة أبو الوليد خالد الصبحي في المنتدى منبر الرد على أهل الفتن والبدع والفكر الإرهابي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-Feb-2010, 03:17 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •