الشيخ عبيد الجابري حفظه الله
التحذير
من مقالة محمد حسن ولد الددو

أضغط هنــــــــــــــــــــــــــــا.mp3
أو
من هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــا
أو

أضغط هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا .mp3‏
أو
https://www.youtube.com/watch?v=tBzGdvaOHj8
التفريغ

تحذير أولي الألباب من المقالات المخالفة للصواب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله، والعاقبة للمتقين، ولاعدوان إلا على الظالمين،
وأشهد أن لا إله الا الله وحده لاشريك له، الملك الحق المبين،
وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله سيد ولد أدم أجمعين صلي الله عليه وعلى آله وأصحابه الطيبين الطاهرين وسلم تسليما كثيرًا على مر الأيام والليالي والشهور والسنين،
أما بعد..
منذ نحو خمسين سنة، قبل خمسين سنة وبلاد الحرمين وماجاورها وهي المملكة العربية السعودية كلها حكامها ومحكموها علي التوحيد والسنة، ولايعرف الخاصة والعامة سوى ذلك.
والناظر نظرة تفحص ونظرة عمق يدرك إنه إلي هذا التاريخ ليس الناس في هذا البلد إلا صنفان:
- صنف هم أهل التوحيد والسنة الخُلَّص أهل الاستقامة والتُقى والصلاح من عوام وعلماء وطلاب علم.
- وصنف أخر: واقعون فيما هو واقع فيه غيرهم من المعاصي؛
ولكن الجميع لم يظهر فيهم اختلافٌ يبعث على تفريق الكلمة وتشتيت الصف.
ولما وفدت وافدة الجماعات الدعوية الحديثة التى هي كلها ضالة مضلة ظهرت جرّاء ذلك نابتة الفُرْقَة والإنحراف في العقيدة والمنهج.
ولايزال هذا يتطور شيئا فشيئا حتي أصبح من بني جِلْدَتِنَا من هو حَرْبٌ على أهل السنة في بلدنا
وأولئك من أتباع الجماعات الدعوية الحديثة
حتى وصل الأمر إلى أن بعض القنوات الناشئة في بلاد التوحيد والسنة تستضيف رجالًا يُسمع منهم بين الفَيْنَة و الفَيْنَة ما هو حرب علي السنة ودعوة إلى الضلال
وهاهنا يستدعي الموقف من هذه النِّحِل الوافدة علينا أمورًا:

الأمر الأول: ليس غائبًا عن علمائنا وأئمتنا وطلاب العلم؛ بل والعقلاء من عوام المسلمين أنّ هذا البلد مُستهدَف
ولا ذنب له إلا أنّه انطلق منه التجديد إلي الدعوة السلفية إلى الكتاب والسنة في منتصف القرن الثاني عشر الهجري وذلكم حين جمع الله بين رجلين جليلين فاضلين خَيِّرَيْن -نحسبهم كذلك والله حسيبهم- وأعني بهم:
الإمام العالم الجهبذ الشيخ محمد بن عبدالوهاب -رحمه الله-
وأخاه المناصر المؤيد الإمام الأمير مؤسس دولة التوحيد مناصرة لدعوة التوحيد والسنة وهو محمد بن سعود -رحمه الله-
ولن تَقَرَّ عين ضال مضل حقود حسود وهو يرى أن السنة تقوى وتنتشر من بلد كان أهله في حال فوضى وسلب ونهب فعادت بعد ذلكم العهد الفوضوي أمنًا وأمانًا وتألفًا وتحابًّا في ظل التوحيد والسنة

وثانيا: إنما يتجند له الضلال من خارج هذا البلد متخذين من أبناء جلدته جسرًا يعبرون خلاله لينشروا في هذا البلد الإنحراف العقدي والمنهجي
هو مما أخبر الله به في كتابه وصحت به سنة نبيه -صلي الله عليه وسلم-
قال الله تعالى: (( مَا كَانَ اللَّهُ لِيَذَرَ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى مَا أَنْتُمْ عَلَيْهِ حَتَّى يَمِيزَ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُطْلِعَكُمْ عَلَى الْغَيْبِ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَجْتَبِي مِنْ رُسُلِهِ مَنْ يَشَاءُ فَآَمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَإِنْ تُؤْمِنُوا وَتَتَّقُوا فَلَكُمْ أَجْرٌ عَظِيمٌ ))[آل عمران:179].
وفي الصحيحين وغيرهما عن حذيفة بن اليمان -رضي الله عنهما- قال:
" كان الناس يسألون رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عن الخير وكنتُ أسأله عن الشر مخافة أن يُدركني، فقلتً: يا رسول الله! إنا كنا في جاهلية وشر، فجاءنا الله بهذا الخير، فهل بعد هذا الخير من شر؟ قال: (( نعم))
فقلتُ: هل بعد ذلك الشر من خير؟ قال: (( نعم، وفيه دَخَن))
قلتُ: فما دخنه؟ قال: (( قومٌ يهدون بغير هديي ويستنون بغير سنتي تعرف منهم وتُنكر))
قلتُ: هل بعد ذلك الخير من شر؟ قال: (( نعم، دعاةٌ إلي أبواب جهنم من أجابهم إليها قذفوه فيها))
قلتُ: فصفهم لنا يارسول الله، قال: (( هم من بنى جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا ...)) الحديث

الامر الثالث: وهو الذى حملني على إعداد هذه الرسالة التى أسأل الله أن ينفعنا بها وينفع كل مسلم ومسلمة داخل هذا البلد وخارجه أنّ كثيرًا من أبناء هذا البلد زهدوا في علمائهم الذين تربوا خَلَفًا عن سلفًا من تجديد الدعوة الي التوحيد والسنة -كما أسلفت عن الإمامين-
وأصبحوا يرتمون في أحضان كل ناعق، ولم يكون عندهم فرقان يميزون به بين الحق والباطل والغث والسمين والطيب والخبيث والصالح والطالح
وإنما ميزانهم هو زخرف القول وتنميق العبارات فكان جرَّاء ذلك أن حلّت الكتب الفكرية محل داويين الإسلام عند جمهرة من الناس إلا من رحم ربي .
وحلّ المفكرون والضلال والدسّاسون الذين يلبسون الحق بالباطل ويخرجون البدعة والضلال في قالب السنة والهدى والحق
فرأيت لِزامًا -وإن كنت لست سباقًا في هذا الميدان- أقول:
والله وبالله وتالله
أنّ في هذا البلد بلد التوحيد والسنة وخارج هذا البلد من أهل التوحيد والسنة
من عندهم القدرة وقوة الغَيْرَة على السنة وأهلها .
وليس في بدئي هذا المنشور الذى سميته
"تحذير أولي الألباب من المقالات المخالفة للصواب".
مزية على علمائنا وأئمتنا؛ بل وليس فيه مزية على أقراننا
وأول ما أبدء به -إن شاء الله تعالى-

مقالة لمحمد حسن ولد دَدُّو الشنقيطي
فقد نشرت عنه؛ بل أقول قد أذاعت له قناة المجد وهي في السعودية، ولا أدرى فى الرياض هي أو بالقصيم؛ ولكنها في هذا البلد حسب علمي
وهاكَ -أيها السامع الكريم والقاريء- نص المقالة بصوت الرجل ثم أُسمعك إن شاء الله التعليق عليها
======================
يقول مقدم برنامج الجواب الكافي:
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحبا بكم في حلقة جديدة من حلقات برنامجكم الجواب الكافي
أسعد في هذه الحلقة باستضافة الشيخ محمد الحسن الددو
والذى يعود اليكم مجدد
مقدم البرنامج يحي الشيخ الشنقيطي
الشيخ يحييه
الآن صوت الددو الشنقيطي:
" ...وقد أخبرني أحد العلماء في الرياض البارحة أنه أخبره شخص يثق به
أنه رأي رسول الله -صلي الله عليه وسلم- في المنام مجردًا سيفه مُغْضَبًا، قال: إلي أين يارسول الله؟
قال: إلي غزة
وهذه بشارة إلي أهل غزة بالنصر العاجل وبالمدد... "
*انتهي الشاهد*
======================

الشيخ عبيد الجابري:
أولاً: أثني مذيع قناة المجد على الرجل، ودعى المشاهدين إلي سماع درسه بصريح عبارته
وفيها قال: نرحب بكم مع محمد حسن الددو والذى يعود إليكم مجددا
فالظاهر أن الرجل انقطع عن هذه القناة مدة من الزمن ثم عاد،
وهذا الكلام من مذيع القناة ينبئ عن الفرح والسرور بعود هذا الرجل إلى بث برنامجه الذى سماه (الجواب الكافي) .

ثانياً: ذكر الشيخ ولد ددو رؤية منامية، وأظنكم أدركتم سندها،
قال: حدثني أحد العلماء البارحة أنه أخبره من يثق به، أنه رأى رسول الله صلي الله عليه وسلم مجردا سيفه ومغضب وقال أنه ذاهبٌ إلي غزة.
انظروا أيها الألباء والفطناء إسناد هذه القصة
فإن فيه مُبهمين: أحدهما من حدَّث ولد ددو، والثاني: من حدّث هذا المُحدِّث، هذا أولًا
وهذا عند علماء الحديث نقلة السنة: إسنادٌ ساقط .

وثانياً [ثالثاً]: على فرض أن إسناد القصة متصل؛ لأنه قد يقول قائل: الرجل حجب الأسناد وأكتفى براويته
نقول: الراوي للقصة وهو ابن ددو متلوثٌ بالضلالات يبثها من قناة المجد مع الأسف.
وستكون لنا وقفات متتالية بالرد عليه وعلى من هو على شاكلته ممن يُبَجِّله ويرفعه،
وما مَثَلُه إلا كما يقول الشاعر:
فإن كنت لاتدري فتلك مصيبة ___________ وإن كنت تدري فالمصيبة أعظم
وأمر أخر: هل على التسليم، أقول علي التسليم بصحة القصة وأنها جاءت بسند متصل،
من هو الذي حدث مُحدِّث ابن ددو ؟
هل هو من دعاة التهوين والتفخيم والذين أخذوا علي عواتقهم أن يبثوا الفتنة بين أهل السنة؟
وبهذا القدر -أيها المسلمون والمسلمات- نكتفي من التعليق علي القصة وراويها
ونوجه إلي من كان ناصح لنفسه وحازم في أمره إلى أن يتروّى ويتعقّل
فليس نشر مثل هذه من السهولة بمكان وأنه هين
حتي يتصدى مثل ابن ددو المنغمس في ضلالات سنكشف عنها إن شاء الله
وأدعوكم إلى أن تلتفوا حول علمائكم الذين شهد لهم المنصفون من الخاصة والعامة أنهم على السنة ودعوة إليها ونشر لها وتقريرًا وذبًّا عنها وعن أهلها
فإن المملكة العربية السعودية ولله الحمد غنية بعلمائها وأهل الفضل فيها
وليست بحاجة إلي أن يستوردوا أُناسًا منحرفين في العقيدة أو المنهج أو كليهما .
وأسأل الله الكريم رب العرش العظيم أن يصون هذا البلد ويحرسه وسائر بلاد المسلمين من كل كيد كائد
وصلي الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

حرره عبيد بن عبدالله بن سليمان الجابري
المدرس في الجامعة الاسلامية سابقا
وكان ذلك بعد مغرب الخميس الثالث من صفر عام ثلاثين وأربعمئة وألف

--------------------------------------
(...) كلمات لم أسمعها جيدا