هل يأثم برفع صوته على والده حال الغضب

السؤال:

جزاكم الله خيراً. هذا السائل للبرنامج أرسل بمجموعة من الأسئلة يقول: بالنسبة من رفع صوته على والديه في حالة غضب هل يأثم في ذلك؟ وهل يطلب رضاهم؟
الجواب:

الشيخ: لا يحق للولد أن يرفع صوته على والديه؛ لقول الله تبارك وتعالى:﴿إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أفٍ ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما﴾، والغالب إن الأبوين إذا بلغا الكبر حصل منهما نداء لأولادهما وإشقاق عليهم، ومع ذلك نفى الله سبحانه وتعالى الولد أن يتضجر منهما، أو ينهرهما، وأمرهم إن يقول لهم قولا كريما، فمن رفع صوته على أبيه أو أمه عليه أن يستغفر الله عز وجل، وليتحلل من أبيه وأمه، وليعلم أن البر إشراف كما يقول العامة، وقد جاء في الحديث بروا آباءكم تبركم أبناؤكم.


المصدر: سلسلة فتاوى نور على الدرب > الشريط رقم [312]


البر والصلة والآداب والأخلاق > البر والصلة


رابط المقطع الصوتي
https://c.top4top.io/m_19928d2w51.mp3