بسم الله الرحمن الرحيم


كيف الرد على من يقول بأنه لا يأخذ بأحاديث الآحاد لأنها لا تفيد إلا الظن ؟

يقول فضيلة الشيخ وفقكم الله:كيف الرد على من يقول بأنه لا يأخذ بأحاديث الآحاد لأنها لا تفيد إلا الظن، وهل يناقش في أسماء الله وصفاته رجاء الرجوع عن مذهبه لمن كان عنده علم في هذا الباب ؟

الجواب : نقول لا تُفيد إلا الظن عندك ، أما عند أهل العلم فهي تُفيد العلم ، أما عندك أنت ماتُفيد إلا الظن ، أنت لست حجة في هذا الأمر، فلا تحمّل فهمك ، تحمّله على النصوص وتقول أخبار الآحاد تُفيد الظن ، هذا فهمك أنت ، لكن هي في نفس الأمر تُفيد العلم لأنها كلام رسول الله -صلى الله عليه وسلم - وكلام الرسول -صلى الله عليه وسلم - ما يُفيد العلم ؟ وسندها صحيح ، سندها صحيح وهي من كلام الرسول -صلى الله عليه وسلم - ، تقول أن كلام الرسول - صلى الله عليه وسلم -مايفيد العلم ، واللي يفيد العلم هو قواعد المنطق وعلم الجدل ، هذا من الضلال والعياذ بالله . نعم .

للإستماع و التحميل:

http://www.alfawzan.af.org.sa/sites/...files/5958.mp3


حكم من رد أحاديث الآحاد ولم يحتج بها في أمور العقائد ؟

أحسن الله إليكم صاحب الفضيلة ، هذا سائل يقول : من رد أحاديث الآحاد ولم يحتج بها في أمور العقائد فهل هذا يكون كفراً مخرجاً من الملة ؟

الجواب : هذه عقيدة المعتزلة ومن شابههم من العقلانيين اليوم ، العقلانيين يسمونهم ، لأنهم يعتمدون على العقل ، هذا ضال ومخطئ ، فإذا عَلِمَ أن الرسول -صلى الله عليه وسلم- قال هذا الشيء ، عَلِمَ أن الرسول -صلى الله عليه وسلم- قال هذا الشيء قال ولو قاله الرسول كما يقوله بعض الكتاب هذا يكفر لأنه مكذّب للرسول -صلى الله عليه وسلم- ، أما إذا ما ثبت عنده صحة السند فهذا يُعذر بالجهل يُعذر بالجهل ، لكن غيره عَلِمَ بصحة السند ، وهذا لم يعلم فيُعذر بالجهل . نعم . أما إذا عَلِمَ صحة السند وقال ولو قاله الرسول ، لأن بعضهم يقول أنا ما أعمل بهذا لأنه يخالف العقل ، ولو قاله الرسول يقول يخالف العقل ، هذا كافر بلا شك ، لأنه مكذّب للرسول -صلى الله عليه وسلم- . نعم .
للإستماع و التحميل:

http://www.alfawzan.af.org.sa/sites/...files/8747.mp3



إنكار أحاديث الآحاد

نص السؤال أحسن الله إليكم صاحب الفضيلة، وهذا سائل يقول: ذكرتم في درس البارحة أن أخبار الآحاد في علم اليقين فهل معنى ذلك أن من رد حديث الآحاد فهو كافر، وهل هذا معنى كلام إسحاق بن راهويه من السلف أن من رد خبر النبي صلى الله عليه وسلم فقد كفر؟

للإستماع و التحميل:
http://www.alfawzan.af.org.sa/sites/...files/4083.mp3


هل يدخل في وعيد النبي -صلى الله عليه وسلم- من يقول إن أحاديث الآحاد هي ظنية الثبوت ولا يأخذ بها ؟

أحسن الله إليكم صاحب الفضيلة ، هذا سائل يقول : من يقول إن الأحاديث هي ظنية الثبوت ، أحاديث الآحاد ولا يأخذ بها ، هل يدخل في وعيد النبي -صلى الله عليه وسلم- ؟


الجواب : نعم . يدخل في وعيد النبي -صلى الله عيه وسلم- ، لأن قصدهم من هذا ، قصدهم سيء ، قصدهم أن يقدموا أدلة المنطق وعلم الكلام ويجعلوها محل الأحاديث هذا قصدهم ، يقولون إن أدلة المنطق إنها قطعية وأدلة الأحاديث هذه ظنية فيقدم القطعي على الظني ، والعكس هو الحق ، أن الأحاديث هي القطعية وأن قواعد المنطق هي الظنية لأنها مخترعات وعمل بشر ، فهي تُخطئ وتُصيب ، أما السنة لا تُخطئ أبداً ، إذا صحت فإنها لا تُخطئ أبداً ، معصومة . نعم .

للإستماع و التحميل:

http://www.alfawzan.af.org.sa/sites/...files/6540.mp3



المصدر منتدى روضة الجنة السلفية http://www.arawda.com/vb/showthread.php?t=2137