الفوزان حفظه الله


س92)هل من الحكمة رفع المظالم والشكاوي لعامة الناس وما الطريق الصحيح في ذلك
ج92)رفع المظالم والشكاوي يجب ان يكون الى ولي الامر او نائبه ورفع ذلك الى غيره من عامة الناس مخالف لمنهج الاسلام في الحكم والسياسة ويلزم عليه منازعة ولي الامر في صلاحياته ,فلا يجوز لاحد ان ينصب نفسه مرجعا للناس دون ولي الامر لان هذا من مبادئ الخروج على ولي الامر قال تعالى "ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى "فلا فوضى في الاسلام وانما الفوضى في نظام الكفرة والمنافقين ونظام الاسلام منضبط ولله الحمد
الفوزان (فتاوى اسئلة المناهج الجديدة ص 223)